The Observer
     
The Observer

The Observer

أتيت لأطلب منكم أن تقولوا الحقيقة مهما كانت صعبة . 

Email: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
الأحد, 24 أيلول/سبتمبر 2017 17:21

الخيانة تفصل الزوجين الشهيرين عن بعضهما

 

mtv

لم تستطع العارضة الأميركية فريال مخدوم المتّهمة بخيانة زوجها، إنقاذ زواجها من الملاكم البريطاني وبطل العالم أمير خان الذي أعلن أنه ماضٍ في إجراءات الطلاق رغم إنجابهما ابنة تبلغ من العمر 3 سنوات وإعلان فريال حملها بطفل آخر لم ير النور بعدُ. (ولمن لا يعرف الزوجين مخدوم وخان، فهما يعتبران من المشاهير ونجوم المجتمع في بريطانيا.)

وكشف أحد أصدقاء خان أيضاً أن خلافاً مالياً حول اتفاق يحمي أموال الزوجين وقَّعاه قبل زواجهما، وإن الملاكم رغم أنه كان يعبر عن سعادته بزواجه فإنه استمر في حياته المليئة بالحفلات والسهر وشرب الكحوليات والخروج بصحبة النساء.

ويُزعم أن فريال كانت تدري بهذا السلوك المزعوم، وهدَّدَت بفضحه علناً خصوصاً أنّه متمسّك بدين الإسلام.

وكانت مخدوم نشرت اعتذاراً مُفعَماً بالمشاعر على موقع "تويتر"، إلا أنها ما لبثت أن حذفته، وكانت شكرت من خلاله أيضاً والدَي زوجها، قائلةً إنَّهما قد أصلحا الخلاف بينهما من أجل مصلحة ابنتها وجنينها.

ولكن بعد ساعات، فاجأ خان زوجته الحامل بالإصرار على أنَّ الطلاق ما زال قائماً. وقال: "للأسف، الأمور بيني وبين فريال لم تنجح، ونحن ما زلنا مستمرين في الطلاق. ونحن نتحدَّث فيما بيننا جيداً".

وأكمل خان في تغريدةٍ أخرى: "علينا أن نفكر في ابنتنا لميسة، التي سأكون موجوداً دائماً من أجلها. وأتمنى لفريال كل ما هو أفضل في المستقبل".

وكان الزوجان تزوَّجا في العام 2013، ولكن العلاقة قابلتها اتهاماتٌ بالخيانة وخلاف مع والدي زوجها.

وانفصل الزوجان علناً ​​في شهر آب 2017 بعد حربٍ كلاميةٍ لاذعة على الشبكات الاجتماعية، اتهم فيها خان زوجته بخيانته مع زميله الملاكم أنتوني جوشوا.

less than a minute read

 mtv
 

خطف الثنائي الإعلامي وسام بريدي وزوجته عارضة الأزياء التونسية ريم السعيدي الأنظار، خلال إطلالتهما الأخيرة ضمن أسبوع الموضة في ميلانو.

 

وتألّقت عروس الموسم ريم، بفستانٍ قصير برسومات مُزخرفة وبألوان متعدّدة، وحمل توقيع المصمم اللبناني العالمي جورج حبيقة.

 

أمّا عريس العام، الإعلامي اللبناني وسام بريدي، فاختار بزّة رسمية من تصميم بودي ديب، من دون كرافات.

 

وتجدون الصورة مرفقة.

 
mtv 
 
أوقفت الشرطة الهندية زعيماً روحياً شهيراً، وهو الثاني الذي يتم توقيفه الشهر الماضي، بزعم اغتصابه امرأة في الحادية والعشرين من العمر غربي البلاد.


وقال ضابط الشرطة جايسينغ ناثاوات إن المرأة التي كان والداها من أتباع الزعيم الروحي كوشلندرا براباناتشاريا فالهاري مهراجا (70 عاماً)، اشتكت من أن الأخير اعتدى عليها جنسياً في السابع من آب الماضي في مقرّه ببلدة ألوار الواقعة في ولاية راجاشتان.


وقالت المرأة إن الزعيم الروحي حذّرها من إبلاغ أحد بشأن الاعتداء، لكنها قرّرت كسر صمتها بعدما تمت محاكمة شخص نصّب نفسه زعيماً روحيا ويدعى غورميت رام رحيم سينغ، والحكم عليه بالسجن لعشرين عاماً الشهر الماضي، لاغتصابه امرأتين من أتباعه في ولاية هاريانا شمالي البلاد.


وأمرت محكمة بحبس فالهاري مهراجا 15 يوماً، لحين انتهاء الشرطة من تحقيقاتها في القضية. وتعرضت المرأة للاغتصاب عندما ذهبت لتسليم الزعيم الروحي 3000 روبيه (45 دولاراً) حصلت عليها مقابل تدريبٍ مع محامٍ في نيودلهي بناءً على توصيته.
 


 
 

 

  
mtv 
 
إعتبر وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق أنّ "لقاء وزير الخاجية جبران باسيل بوزير خارجية النظام السوري وليد المعلّم يشكّل اعتداء سياسياً على موقع رئاسة الحكومة"، ووصفه بأنّه "مخالفة للتسوية السياسية وللبيان الوزاري الذي نصّ على النأي بالنفس"، مشدّداً على "أننا لن نقبل به في أيّ ظرف من الظروف وسنواجهه بكلّ الوسائل".

وأكد المشنوق في لقاء حواريّ مع أهالي بيروت نظّمه "إتحاد جميات العائلات البيروتية" أقيم في مطعم الصيّاد - عين المريسة، أنّ "الانتخابات النيابية المقبلة ستجرى في موعدها، لكن بالتسجيل المسبق في مكان السكن، لأنّ الوقت ما عاد يسمح بإنتاج بطاقة ممغنطة ولا هوية بيومترية في الأشهر القليلة المتبقية".

ولفت إلى أنّ "التسوية السياسية التي أقدمنا عليها كان هدفها حفظ البلد واستقراره الأمني والسياسي والاقتصادي، خلال المرحلة الانتقالية التي تمرّ بها منطقة تشتعل بالحرائق، وكي لا يصيب اللبنانيين شظايا من حروب المنطقة"، موضحا "أنّنا لم نوقّع تنازلاً على أيّ من ثوابت الدستور والطائف".

وقال المشنوق: "التسوية السياسية تضمّنت انتخاب رئيس للجمهورية وتشكيل حكومة ائتلافية والبيان الوزاري الذي نصّ على النأي بالنفس، وهي تسوية واضحة ومحدّدة لا ننكرها ولا نخجل بها ولا نهرب منها". أضاف: "كان هذا السبيل الوحيد لنحمي البلد ونحمي بيروت، إلى حين تبيان الخيط الأبيض من الخيط الأسود فيما يحصل في المنطقة".

وأضاف: "أما لقاء وزير الخارجية بوليد المعلّم في نيويورك بناء على طلب باسيل فأعتبره بصراحة وبساطة اعتداء صريحاً على مقام رئاسة الحكومة، ومخالفة لاتفاق ولعهد ولوعد لم يلتزم به باسيل الذي كان جزءًا أساسياً من التسوية التي أُبرمت".

وشدّد على "أن هذا الأمر لن نقبل به في أي ظرف من الظروف ولن يمر بسهولة وهذا خطّ أحمر لا يمكن تجاوزه"، معتبرا  "أنّ هذا الوضع المستجد يتطلّب قراراً سياسياً مماثلاً لمواجهة ما تم، وهو موضع تشاور بغية اتخاذ الموقف المناسب خلال أيام قليلة". وتابع:"لن نتّخذ قرارات انفعالیة ونحن حریصون على الكرامة السیاسیة لرئاسة الحكومة أیّاً كان من یشغل منصب رئاسة الحكومة".

وفي ما يتعلق بالتوطين، لفت إلى أننا "لا نخاف من هذا الامر، لأنّنا نثق بقدرتنا على منع حصوله".

وفي موضوع عطلة يوم الجمعة، قال: "نجري الیوم مناقشات سواء داخل مجلس النواب أو خارجه، باتجاه حلّ عاقل وعادل وھادئ من دون انفعال ودون تحويل الموضوع إلى قضية طائفیة ومذھبیة، على أن يستمرّ دوام يوم الجمعة كما كان سابقاً، لتكون صيغة الحلّ برعایة صاحب السماحة مفتي الاعتدال الوطني الدكتور عبد اللطیف دریان وبمشاركة كلّ القوى المعنیة".

وحول موضوع الانتخابات النيابية، قال المشنوق: "بكل صراحة بعد أيّام لن يعود ممكناً تنفيذ آلية الهوية البيومترية، لأنّ الوقت القصير الفاصل لم يعد يسمح وهناك خلافات بين القوى السياسية لا يبدو أنّها ستنتهي قريباً".

وختم داعياً أهالي بيروت إلى "التفاؤل وعدم التشاؤم، لأنّ حصة بيروت في كلّ التعيينات التي جرت كانت محفوظة، وستظلّ محفوظة وكبيرة في كلّ إدارات الدولة خلال المرحلة المقبلة".

غيب الموت الممثلة اللبنانية جان دارك زرازير المعروفة بشخصية “جاكو”. وكانت زرازير قد شاركت مؤخراً في البرنامج الكوميدي “عيش كتير” الذي بثته على قناة  “الجديد“.

والجدير ذكره أن جاكو قد ظهرت سابقاً في عدد من الاعلانات الهادفة ‏والمسلسلات ـ وهي مع بلوغها من العمر 94 عاماً غير أنّها تصر  على أنها لا تتعدى الـ 25 عاماً. 

 

علق الفنان اللبناني راغب علامة   بتغريدة تويترية على قرار المجلس الدستوري بإبطال قانون الضرائب فكتب:

“قرار المجلس الدستوري بإبطال قانون الضرائب الظالم قرار شجاع في وجه من حاولوا فرضه على الشعب المسروق ،ضاربين بعرض الحائط مصلحة الوطن والمواطن.”

 

Ragheb Alama 
 
@raghebalama

قرار المجلس الدستوري بإبطال قانون الضرائب الظالم قرار شجاع في وجه من حاولوا فرضه على الشعب المسروق ،ضاربين بعرض الحائط مصلحة الوطن والمواطن

  •  
     1515رد
  •  
  •  
     4040 إعادات تغريد
  •  
  •  
     219219 إعجابات
المعلومات والخصوصية لإعلانات تويتر
 

 

القوي يأكل الضعيف، هذه هي الحال في طرابلس، فالصوت يُكتم، والإعلامي مكسر عصا!

ضجّت وسائل الإعلام الإلكترونية أول أمس بما تعرض له مدير الوكالة الوطنية للإعلام في طرابلس الزميل عبد الكريم فياض من اعتداء سافر في مكتب محافظ الشمال رمزي نهرا، إلا أنّ ما نقلته أغلب المواقع بحيادية، وما تبعه من تضامن أظهره الجسم الإعلامي مع الزميل والمطالبة بالتحقيق في الحادثة، شذّ عنه اليوم فريق قناة “الجديد”، الذي اتجه إلى الشمال والتقى المحافظ والموظفة المعنية بالموضوع ناقلاً بذلك وجهة نظر واحدة تصوّر الإعلامي على أنّه “مجرم – شتّام” وتظهر الجلاد بمظهر الضحية.
هي ليست الزلّة الاولى للجديد شمالاً، فهي منذ ما يقارب الأسبوعين وفي قضية الاعتداء على طفل في منطقة الشوك – أبي سمراء، تجاهلت تقرير الطب الشرعي متهمة 4 شباب في طرابلس بالتحرشوبمحاولة اغتصاب، ومستندة بذلك إلى الجهة المدعية لا إلى التقرير الموثق الذي كان قد صدر قبل إعدادهم المادة بيومين ولا إلى الطرف الثاني المعني.
ولأنّ الجديد في طرابلس عين واحدة، أسعف الإعلامي فياض في تبيان حقّه تقرير الـmtv الذي نقل الصورة بموضوعية.
وبين الـmtv والجديد وإطلالة المحافظ والموظفة جولي شحود تناقضات لا بد وأن يتوقف عندها المتابع.

أما فيما يتعلق بتفاصيل الحادثة يومها فإنّ الإعلامي عبد الكريم فياض كان قد تعرض لإعتداء وذلك بعدما ركن سيارته أمام سيارة الموظفة جولي شحود التي استخدمت الموقف المخصص للإعلاميين فيما فياض لم يجد مكاناً يركن فيه سيارته.
فياض الذي عاد من أداء صلاة الجمعة وجد موظفة السرايا وهي تتعمد إحداث جرحاً في سيارته بأداة حديدة، لتقوم فيما بعد بضربه بها والصعود إلى مكتب المحافظ وذلك بعد سجال كلامي، لدى المحافظ تطورت المشهدية فـ”نهرا”الذي لم يستطع إنهاء الخلاف ودياً حمل “الهراوة” المغروزة بمسامير حديدية مهدداً فياض بضربه بل وبقتله.

إقرأ أيضاً: عندما يُقاصص «الشبيحة» الاعلامي «رضا الباشا»

وفي حين أكّد المحافظ في حديث لقناة “الجديد” أنّه لم يرفع “الهراوة” وأنّ كلّ ما تمّ تناقله هو مجموعة من التهيؤات، فإنّ ذاكرته لم تسعفه مع قناة الـMTV إذ وضع فرضية تشكك في اتجاهه ناحية “الهراوة”، ليضيف أنّه ربما قد أمسكها ولكن لم يرفعها ليضربه بها!
في المقابل فإنّ الموظفة وفي التقرير الذي بثته “الجديد” نفت أن يكون الموقف مخصصاً للإعلاميين أو أن يكون هناك من “بلاك” يؤشر لذلك، بينما عدسة الـmtv التقطت صورة للموقف تثبت عكس كلامها.
وكما قصّة “البلاك” كانت قصة محاولة إحداث جرح في سيارة الإعلامي، إذ بعدما نفت الموظفة شحود ذلك عادت وقالت أنّها ربما قد رمت على السيارة بعض القطع المعدنية (250 ليرة، 500 ليرة) ولربما هي التي أحدثت جرحاً!

إقرأ أيضاً: بالتفاصيل: هكذا حاول محافظ الشمال ضرب الإعلامي عبد الكريم فياض بهراوة مجهزة بمسامير حديدية

بين قهقهات المحافظ نُهرا، وجرأة الموظفة، وبين تأكيد الأوّل أنّه تحت إمرة رئيس الجمهورية، يظهر مدير الوكالة الوطنية للإعلام غير المحسوب على أيّ طرف سياسي أعزل، فهل ينتصر الفساد في العهد الحالي على حرية الإعلام؟ وهل تصل “عقصة” الوزير السابق وائل أبو فاعور الذي نصح وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق بتزويد المحافظين جميعهم بـ”هراوات”؟

أسئلة برسم من يدّعون الإصلاح والتغيير!

 

كلام الشيخ نعيم قاسم عن المطلقات لاقى ردود فعل واسعة.

“معلمة مدرسة مطلقة “مقضاية” عندها مشاكل بحياتها، شو حتنقل للطالبات”. جملة قالها نائب أمين عام حزب الله الشيخ نعيم قاسم في كلمة تربوية ألقاها في مجلس عزاء حسيني يوم أوّل أمس الجمعة 22 أيلول، سببت جدلاً كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي، نظراً لما تحمله من إهانة للمرأة المطلقة وتشكيك في أهليتها، إضافة إلى التعاطي معها وكأنّها أقلّ من غيرها من النساء، وكأنّ الطلاق يعيبها.

موقف الشيخ نعيم قاسم من المطلقة استوجب ردوداً عديدة، من إعلاميين ومثقفين ولاسيما من الناشطات في مجال الدفاع عن حقوق المرأة وعن حريتها.

موقع “جنوبية” تواصل في هذا السياق مع الدكتورة والباحثة منى فياض التي أكّدت أنّه “إذا كانت هذه نظرته للمطلقات فهو يعكس أحوال محيطه وما يصله عن سلوكهن في بيئته، وهذا يرتد عليه وعلى الإرشاد والتربية وغسل الدماغ الذي يمارسونه منذ أكثر من 35 سنة، حيث أنّهم لم يستوعبوا المطلقة”، مشيرة إلى أنّهم لو عاملوها كشخص له أهلية لكانت وجدت شخص آخر وتزوجته.

وتابعت فياض “وصف الشيخ نعيم قاسم للمطلقات هو فشل لكل ممارساتهم مع الكوادر المحيطة بهم، فهم لديهم ثقافة خاصة ومنذ أربعين عاماً وهو يحقنون الناس برؤاهم للتدين والقيم وهذه هي النتيجة”.

وقالت فياض أنّ هذا الكلام يرتد على الشيخ نعيم قاسم، “فإن كانت المطلقات كما يصف، يجب أن نسأله هو عن الثقافة والممارسات الصادرة عنهم والتي أوصلت المطلقات لهذه المرحلة، ولماذا لم يجعلهن يلتزمن بالأخلاق وذلك استناداً لمفهوم نعيم قاسم للأخلاق”.

وأشارت فياض إلى أنّهم في بيئة حزب الله يحيون ممارسات الحسين ويعودون بها إلى 1400 سنة، أي يقومون بإعادة إحياء للتراث حرفياً، لتعلق “ليقلدوا إذاً النبي، حيث كانت المطلقة تعتبر شخصاً مرغوباً فيه للزواج مرة أخرى، إذ لم يسجل ولا مرة في عصر النبي أو في الثقافة الإسلامية الأولى في الحضارة أن عوملت المطلقة كما يعاملها هو حسب كلامه”.

مضيفة “لا أتحدث هنا عن رأيي أنا في المطلقة وأنّها إنسانة مارست حريتها ولها الحق أن تكون مثلها مثل أي امرأة أخرى وهي مسؤولة عن نفسها وعن سلوكها ولا أحد له الحق في أن يقيمها، أنا لا أناقش انطلاقاً من موقفنا نحن كأناس لدينا ثقافة تبتعد عن ثقافة الشيخ نعيم قاسم فقيمنا الديمقراطية والمدنية مختلفة، أنا أرد عليه من منطقه هو، فالمطلقة من بيئته ومن الناس المجمعة حوله، عليه هو أن يتساءل لماذا مجتمعه أوصلها إلى هنا؟”.

 

وأكدت فياض أنّ “هذا تناقض جذري مع كل الادعاءات بأنّهم يمارسون الإسلام الصحيح وأنّهم يعودون للتراث الإسلامي، فالتراث الإسلامي يحترم المرأة المطلقة ويعدها أفضل من المرأة البكر ويفضلونها للزوج، وفي العائلات القديمة التاريخية نجد العديد من الإخوة من الأم نفسها فقط، فالعائلة العربية القديمة مكونة من أنواع مختلفة من الإخوة ومن زيجات مختلفة ولم يسبق أن عاملوا المرأة المطلقة بهذه الطريقة”.

لتخلص إلى أنّ هناك ازدواجية وأنّهم لا يحترمون القيم، بحيث سبق لهم أن رفضوا إقرار قانون الكوتا، وأنسجنوا فاطمة لمطالبتها بحضانة ابنها.

إقرأ أيضاً: نعيم قاسم أذكى رجل في حزب الله

من جهتها أوضحت الإعلامية ديانا مقلد لموقع “جنوبية” أنّ “الخطاب ليس مفاجئاً”، موضحة أنّ “هذه ليست المرة الأولى، سواء من الشيخ نعيم قاسم أو من قبل عدد من المشايخ الذين يلعبون على الحبلين السياسي والديني، هذا خطابهم وهذا موقفهم، والمحاكم الشرعية أكبر دليل على نظرتهم وموقفهم من المرأة”.

وتابعت مقلد “هو تحدث عن المطلقات ولم يتوقف عند الجزء الآخر من المشكلة وهو أنّ الطلاق ليس بيد المرأة، ففي المحاكم الشرعية الجعفرية لا يحق للمرأة أن تطلق نفسها والطلاق بيد الرجل، وهذه المرأة التي لا قرار لها في حريتها (الزواج أوالطلاق) يتم تقييمها سلباً في حال حصولها على الطلاق لتصبح لا تملك أهلية”.

لافتة إلى أنّ “أساس المشكلة هي النصوص والتفاسير، وهؤلاء الأشخاص الذي يتحكمون بمصائرنا وحياتنا”.

إقرأ أيضاً: الشيخ نعيم قاسم: المرأة المطلقة ناقصة جهاد!

وأوضحت مقلد أنّ “الشيخ نعيم ناقش عناصر التربية وقال هناك عناصر أربعة لتنشئة الجيل غير المنزل، وآخر العناصر التي تحدث عنها كانت قادة الرأي وكيف يتأثر الناس بهم، وقد لفت نظري وهو يتحدث كيف كان الناس يستمعون له سواء أكانوا شباباً أم مراهقين أم رجال دين آخرين، أم حتى مسؤولين سياسيين، كان هناك إنصات كامل لهذا النوع من الخطابات، وهذا نلحظه عند نعيم قاسم وعند غيره من رجال الدين الذي يتحدثون عن المرأة بأسلوب مخجل ومخزي”.

وخلصت الإعلامية ديانا مقلد إلى أننا إن لم نقم بنقاش للتراث وللنصوص ولطريقة التفكير، فإنه سوف يظل هناك نعيم قاسم وغير نعيم قاسم.

janoubiye 

 

كشفت شركة روسية عن هاتف ذكي يحمي مكالمات المستخدمين من أي محاولة اختراق أو تنصت، لكن تقارير تتحدث عن صلة مفترضة للشركة بالاستخبارات الروسية.

ويحمل الهاتف الجديد اسم “تايغافون”، وهو من انتاج شركة “InfoWatch”  الروسية التي تعمل في مجال برامج حماية المعلومات.

وعرض “تايغافون” الجمعة خلال معرض اقتصادي في العاصمة الروسية موسكو، وفق ما أوردت صحيفة “ديلي ميل” السبت.

 

ويبلغ ثمن الهاتف الجديد نحو 260 دولارا وهو أقل بخمسة أضعاف من معدل ثمن هواتف “آيفون” في روسيا.

وأكدت الشركة وجود خاصية تضمن السرية للمستخدم، لكنها لم تكشفها أو توضح طبيعة عملها، مكتفية بالقول إن المستخدم بإمكانه تتبع مكان الهاتف في حال تعرض للسرقة أو الضياع.

وإعتبرت رائدة الأعمال ناتاليا كاسبيرسكي أن هاتف “تايغافون” يمثل الحل لمشكلة التنصت التي يتخوف منها الكثيرون، وتابعت: “لقد ابتكرنا هذا الهاتف مستهدفين أسواق المؤسسات”.

وكاسبيرسكي هي رئيسة الشركة وواحدة من مؤسسي Kaspersky Lab وهي شركة رائدة في مجال مكافحة الفيروسات، لكن البعض يربط بينها وبين الاستخبارات الروسية وخاصة في الولايات المتحدة.

المصدر:
Sky News

 

ردّ منسق “القوات اللبنانية” في طرابلس – الميناء فادي محفوض على جريدة الاخبار والكاتبة ليا القزي وما اوردته في المقال الذي نشرته في الصحيفة بتاريخ 23 ايلول 2017، مستغرباً عنوان المقال، وأوضح ان للقواتيين في طرابلس والميناء أملاك وأرزاق ومحلات واراض ٍ مثلهم مثل باقي أهل طرابلس ولا أحد يستطيع ان يمنعهم من دخولها ولا هم واقفون على أبوبها بل هم من نسيج المجتمع الطرابلسي و الميناوي.

وتابع، عبر صفحته الخاصة على “فيسبوك”، “أجدادنا وأباؤنا يرقدون بسلام في ارض طرابلس ونحن وأبناؤنا نتنشق عطر هوائها المثقل بعطر زهر الليمون، #نحن_هنا، نحن ابناء طرابلس شاء من شاء وأبى من أبى، ترعرت في القبة بالقرب من مدرسة الأميركان وكبرت في شارع مار مارون والمنلا وشارع الكنائس، نعيش في طرابلس مدينة التنوع والفكر والعلم. إحتضنت طرابلس كبار المفكرين والسياسيين وهي غنية بتنوع افكارها وثقافتها وليست حكراً على أحد”.

وتطرق محفوض لبعض ما جاء في المقال في موضوع إغتيال الشهيد الرئيس رشيد كرامي، طالباً من الكاتبة “ليا القزي” بان تقوم بدورها كصحافية وتتقصى حقيقة ما جاء على لسان النائب خالد الضاهر بما يخص هذه القضية واتهامه لبعض الضباط السوريين في إغتيال الرئيس رشيد كرامي فربما تساعدنا في معرفة الحقيقة، و لكن على ما يبدو انها لا تريد ان تقرأ و تسمع إلا ما يناسب مصالحها وغرائزها، موضحاً “نحن كقوات لبنانية غير معنيين لا من قريب ولا من بعيد بهذه القضية كما اننا لا نعترف بأي من الأحكام الصادرة في تلك المرحلة، معللاً ذلك بأنها صدرت بظل الهيمنة السورية على القضاء اللبناني فكلنا يعلم كيف كانت تركب الملفات وكيف كانت تتم التحقيقات وتجهز للقضاة من اجل إتخاذ القرارات بما يناسب مصالح النظام الحاكم في سوريا وممثليه في لبنان وهذا ليس رأينا الشخصي بل بشهادة منظمات عالمية لديها الكثير من الصدقية والشفافية مثل Human Rights Watch و Amnesty International الذين اصدروا بيانات تبين عدم شفافية المحاكمات لما ينقصها من ادلة و براهين.”

كما استشهد محفوض برأي دولة الرئيس عمر كرامي بالنظام القضائي العضومي آنذاك، حين انتقده بقضية موقوفي الضنية، فالسلطة القضائية نفسها هي التي حققت واتهمت الدكتور جعجع وموقوفي الضنية في حينها، مستغرباً كيف يمكن إتهام الدكتور جعجع في القضية و قبول الرئيس عمر كرامي تسميته وزيراً مرتين في حكوماته بعد الطائف؟ و كلنا يعرف صفات الرئيس كرامي رجل العزة و الكرامة و العنفوان”.

وأضاف محفوض: “استكتروا علينا توزيع بعض المساعدات على أهلنا بطرابلس”، نعم نحن في إتصال مباشر مع أهلنا في طرابلس، نعرف حاجاتهم وعلينا تجاههم واجبات، وتوزيع بعض الحصص الغذائية هو عمل محبة نقوم به من صميم احساسنا بمعاناتهم ووجعهم و نتمنى ان تكون لنا قدرة أكبر لخدمة عدد أكبر من أهل طرابلس و الميناء”.

 

وطالب الصحافية “ليا القزي” بأن تسال من تلقى المساعدات إن كنا طلبنا منه ان يبدل موقفه السياسي أو أن يبشر بما قمنا به تجاهه، فنحن لسنا كغيرنا ولن نكون، نحن نحترم الإنسان ونحافظ على كرامته وعزته، ولسنا من هؤلاء الذين يحجزون بطاقة هوية من تلقى أي مساعدة لإستعمالها يوم الإنتخابات”.

أما بالنسبة لزيارة الوزير حاصباني، لفت محفوض الى ان وزراء “القوات” يزورون كل المناطق اللبنانية وهم يلقون كل الترحيب والمحبة حيثما حلوا، و هذا بشهادة خصومنا في السياسة، ونحن نفتخر بهم وبعملهم وبإنجازاتهم.

وأردف: “غير صحيح ان هناك اعتراضات على ترشيح الاستاذ “إيلي خوري” من رفاق لنا في طرابلس، فانا و جميع هيئة المكتب كما باقي أعضاء المنسقية متمسكين بهذا الترشيح و داعمين له بكل ما لنا من قدرة.” كيف لا؟ و تحقق حلمنا بان يكون المقعد الماروني في طرابلس لأحد ابنائها، فالرفيق “إيلي خوري” هو ابن القبة وصاحب خبرات وكفاءات عالية في العمل السياسي والمؤسساتي وهذا ما يزيدنا تمسكاً به وبقرار الحزب.

و بسؤاله عن موضوع ترشيح منسق الضنية، إستغرب الأمر لأن الموضوع لم يطرح بالأساس وإن وجد فهو يعالج داخلياً ضمن الأطر الحزبية الصحيحة، وكان جازماً بان لا إعتراض على شخص خوري من أحد ولا أظن ان ما جاء في المقال يمت للحقيقة بصلة بدليل ان الكاتبة لم تتمكن من التواصل مع منسق المنية – الضنية لتبيان الحقيقة.

و ختم ما مصلحة جريدة الأخبار والكاتبة “ليا القزي” من نشر أخبار تنقصها الكثير من الدقة وتخلو من الحقيقة؟ فعمل الصحافي يجب أن يكون بناء الجسور وفتح أقنية للحوار بين وجهات نظر مختلفة ومتناقضة، فهكذا تبنى الأوطان وهذا هو عمل الصحافة. أما ان تطل علينا الصحفية كل فترة من الزمن كي تعيد إشعال نار المآسي الدفينة في النفوس فهو برأي عمل شيطاني بعيد كل البعد عن عمل الصحافة الحرة، إلا اننا نتمنى لها أن تتقبل يوما ً ما الرأي الآخر في الوطن والتواصل معه بمحبة ترضي الله”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية